masged

حياتى كلها لله
 
الرئيسيةالرئيسية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
المواضيع الأخيرة
» تصميم مطبخ
الأحد يوليو 01, 2018 6:34 pm من طرف medoo5

» التسويق
الإثنين أبريل 02, 2018 7:49 pm من طرف medoo5

» تقطيع الفيبر
الثلاثاء مارس 27, 2018 10:01 pm من طرف medoo5

» دورة صنع كراك
الإثنين يونيو 05, 2017 3:54 am من طرف medoo5

» معادلة اقل هدر
الأحد يونيو 04, 2017 10:25 am من طرف medoo5

» الدوران
السبت مايو 27, 2017 8:46 pm من طرف medoo5

» كيف تحسن خطك بالقلم العادي
الثلاثاء فبراير 14, 2017 6:08 pm من طرف medoo5

» اكسل
الثلاثاء فبراير 07, 2017 11:17 pm من طرف medoo5

» برنامج لتسجيل شروحات فيديوا
الأحد نوفمبر 06, 2016 5:47 am من طرف medoo5

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
medoo5
 
حياتى كلها لله
 
Admin
 
شمساوى
 
أحمد كيمو
 
بنت الاسلام
 
simba
 
فارس مصر
 
الصقر-2
 
omar fouad
 
منتدى

شاطر | 
 

 رسالة غيرت الكثير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بنت الاسلام
عضو جديد
عضو جديد


المساهمات : 14
تاريخ التسجيل : 15/09/2008
العمر : 30

مُساهمةموضوع: رسالة غيرت الكثير   الثلاثاء سبتمبر 16, 2008 1:56 am

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ابتدأت رحلتي الدعوية البسيطة منذ أن بدأت بمتابعة الأستاذ عمرو خالد؛ كنت أرتجف حين يقول: "ماذا ستقول لربك يوم تقف بين يديه ويسألك ماذا قدمت للإسلام؟" فأسأل نفسي مراراً وتكراراً، ولكني لا أجد جواباً!



فمنذ تلك اللحظات قررت أنا ومجموعة صديقات لي أن نبدأ رحلتنا؛ فأنشأنا مكتبة إسلامية في صفنا -فأنا أبلغ السادسة عشرة من عمري- ووضعنا فيها كل ما لدينا من كتب ونشرات وأشرطة إسلامية. استجابت لنا الفتيات حتى أنهن بدأن يلقين إلينا بأسرارهن التي لا أعتقد أنهن وجدن فتيات أكثر حفاظاً للأسرار منا؛ كنا ننصحهن ونرشدهن ولكن بما كنا نعلم.
حتى أتت إلي فتاة؛ بل أخت رائعة متفوقة أصغر مني بسنتين، أخبرتني أنها تحب شاباً وتراسله على الهاتف... الخ
حاولت ردعها بشتى الطرق، فلم تستجب. فلم أملك لها إلا أن أدعو لها في صلاتي، وفي كل وقت. أحببت أن أسمعها شريطاً إسلامياً، فصرخت في وجهي. فعندها أدركت أنه لا وسيلة لي إلا أن أدعو لها فقط، وكتبت لها رسالة طويلة كتبت لها فيهاً سؤالاً بخط عريض "ألا تحبين الله؟ لماذا تعصينه؟ هل ذلك الشاب أحب إليك من الله؟" مرت فترة قصيرة وإذا بها ترسل إلي رداً على رسالتي أخبرتني فيها أنها تائبة إلى الله...
عندها شعرت بانشراح في صدري لم أشعر به من قبل...
والسلام عليكم ورحمة الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رسالة غيرت الكثير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
masged :: ركن الاخوات :: البيت السعيد-
انتقل الى: